تطوير مركبة فضائية تجمع النفايات مثل شبكة العنكبوت وتلقيها فى الغلاف الجوى

أخبارك الآن26 يونيو 2020
تطوير مركبة فضائية تجمع النفايات مثل شبكة العنكبوت وتلقيها فى الغلاف الجوى




 


وفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تعمل StartRocket على تطوير “Foam Debris Catcher”، وهو عبارة عن سلسلة من الأقمار الصناعية الصغيرة والمستقلة التي تجمع وتزيل النفايات من مدار الفضاء بإنشاء شبكة عنكبوتية باستخدام رغوة بوليمر لزجة.


 


ويسحب القمر الصناعي الحطام نحو الأرض ويلقيه في الغلاف الجوي لكوكبنا لحرقه، وتجري الشركة حاليًا تجارب على الأرض وفي الفضاء، مع أول اختبار مداري مخطط له عام 2023.


 


وقال ألكسندر شينكو، مستشار الشركة، الحاصل على درجة الدكتوراه في العلوم التقنية: “مشكلة الحطام الفضائي تزداد خطورة وتطرح مخاطر كبيرة للمبادرات الحالية والمستقبلية والتطورات التكنولوجية لاستكشاف الفضاء”.


 


وأضاف شينكو: “في الوضع الحالي، من المهم أن يعمل المجتمع العلمي معًا لإيجاد الحل، وهذا الحل الأرخص والأكثر قابلية للتطوير”.


 


وأوضح شينكو: “نحقق هذا الأمر باستخدام جميع التقنيات الممكنة مثل الإطلاق التدريجي، والنماذج الرياضية عالية الدقة والبنية التحتية القائمة على الأرض التي تتعقب القمامة”.


 


هناك أكثر من 128 مليون قطعة من الحطام تنتشر في الفضاء ويمكن أن تنتقل بسرعة رصاصة، ويمكن لهذه القطع أن تدمر الأقمار الصناعية، التلسكوبات، المركبات الفضائية.


 


وكانت اقترحت دراسة حديثة طريقة للحد من عدد الأقمار الصناعية في الفضاء للمساعدة في تقليل مشكلة الحطام الفضائي المتزايدة، حيث يقول باحثون من جامعة كولورادو بولدر أن هناك حاجة إلى اتفاقية دولية من أجل فرض رسوم الاستخدام المداري للمشغلين لكل جهاز يتم إطلاقه في المدار.


 


وسيزيد المبلغ الذي يتم تحصيله كل عام إلى 2040 ليصل إلى 235000 دولار، لتنظيف المدار كل عام، مما يقلل من المخاطر.



Source link