«إسلامية دبي» تعلن رفع تعليق الصلاة في مساجد الإمارة بضوابط محددة

أخبارك الآن30 يونيو 2020
«إسلامية دبي» تعلن رفع تعليق الصلاة في مساجد الإمارة بضوابط محددة

توجهت دائرة الشون الإسلامية والعمل الخيري بدبي بالحمد والشكر والثناء لله سبحانه وتعالى، وخالص التقدير والتبريكات إلى القيادة الرشيدة وإلى شعب الإمارات والمقيمين على أرضها والأمة العربية والإسلامية، بمناسبة رفع تعليق الصلاة في مساجد الدولة على وجه العموم، ومساجد الإمارة على وجه الخصوص.

وجاء ذلك امتثالاً لأوامر ولي الأمر بعد أن تم تعليق إقامة الصلاة في المساجد أمام المصلين، بناء على ما شهده العالم من هذا الوباء وتداعياته، حفاظاً على سلامة جميع القاطنين، على أن يكون رفع التعليق تدريجياً اعتباراً من الأربعاء (الأول من يوليو)، بطاقة استيعابية لا تتجاوز 30% لكل مسجد، في حين يستمر تعليق صلاة الجمعة بالمساجد حتى إشعار آخر.

وفي هذا السياق، قال مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني، إن المرحلة المقبلة تتطلب حرص الجميع أفراداً وجماعات على التقيد والالتزام بالتعليمات التي اعتمدتها الجهات الرسمية للحد من تفشي الوباء، منوهاً بأن إعادة الافتتاح جاءت بعد وضع مجموعة من الضوابط والإجراءات الواجب اتباعها من مرتادي المساجد، لأن الأصل هو الحفاظ على النفس والصحة والسلامة العامة.

من جانبه، أوضح المدير التنفيذي لقطاع شؤون المساجد محمد علي بن زايد الفلاسي، أنه تم الانتهاء من خطة صيانة وتنظيف وتعقيم جميع مساجد دبي، تزامناً مع فترة التعقيم الوطني بدبي بالتعاون مع بلدية دبي وشرطة دبي وهيئة الصحة بدبي، تجسيداً للجهود الوقائية الرامية لضمان صحة وسلامة أفراد المجتمع، والتي استهدفت واجهاتها ومداخلها وأدراجها، والمحيط الخارجي لها، والفرش والأرفف والكتب.

وأشار إلى أنه تم الانتهاء من الاستعدادات كافة لفتح المساجد بوضع اللوحات الإرشادية، للأخذ بالإجراءات الاحترازية التي توافق القرارات الصادرة من الجهات المختصة لمنع انتشار وباء كورونا.

وأضاف الفلاسي أن إعلان فتح أبواب المساجد مجدداً ورفع تعليق الصلاة أمام المصلين بالإمارة جاء وفق شروط وضوابط رسمية بعد أشهر من الإغلاق في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة لمكافحة انتشار الوباء، ضمن خطة تتألف من 8 إرشادات للمصلين و9 ضوابط عامة لإقامة الصلاة في المساجد، مؤكداً أنه تم إجراء فحوصات شملت أئمة المساجد والعاملين فيها.

وبدأت أجواء التفاؤل والإيجابية تسود المجتمع بعد قرار رفع تعليق الصلاة في المساجد في الإمارة لأبوابها وعودة البعض للصلاة داخلها، بعد فترة من الإغلاق على خلفية منع انتشار كورونا، حيث تفاعل المواطنون والمقيمون عبر منصات التواصل الاجتماعي على خلفية القرار والاحتفاء بهذه المناسبة الكريمة وذلك لإقامة الشعائر الدينية في جميع أنحاء الإمارة في ظل الظرف الاستثنائي الذي تشهده البلاد والعالم.

والجدير بالذكر أنه تم استثناء عدد من المساجد ودور العبادة، بحيث ستبقى مغلقة حتى إشعار آخر، كمصليات الطرق الخارجية، والمناطق الصناعية، والمدن العمالية، ومصليات المجمعات التجارية، والحدائق والمتنزهات.

{n.callMethod? n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments)} ; if(!f._fbq)f._fbq=n;n.push=n;n.loaded=!0;n.version='2.0'; n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0; t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0]; s.parentNode.insertBefore(t,s)}(window,document,'script', 'https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js'); fbq('init', '476473863101467'); fbq('track', 'PageView');



Source link