تعاون بين «الأهلى المصرى» و«فارما أوفرسيز» لدعم «رقمنة الخدمات»

اقتصاد
أخبارك الآن30 أغسطس 2020
تعاون بين «الأهلى المصرى» و«فارما أوفرسيز» لدعم «رقمنة الخدمات»

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

وقع يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، والدكتور أحمد جزارين، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة فارما أوفرسيز لتجارة وتوزيع الأدوية، بروتوكول تعاون يهدف إلى توفير الدعم المصرفى اللازم للمشروعات الصحية المختلفة مع رقمنة خدمات تلك المشروعات.

وعقب التوقيع، قال يحيى أبوالفتوح إن البروتوكول يأتى ليؤكد التوجه الاستراتيجى للبنك الأهلى فى دعم وتنمية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة فى كافة الأنشطة الاقتصادية مع التركيز على القطاعات التى تمس الاحتياجات الأساسية للمواطنين، والتى يأتى على رأسها مشروعات الرعاية الصحية، كما يأتى تفعيلا لخطط البنك الطموحة للتوسع فى الخدمات المصرفية الإلكترونية تنفيذا لتوجهات الدولة والبنك المركزى فى تقليل حجم التعامل النقدى وتدعيم الشمول المالى.

يتيح بروتوكول التعاون مع شركة فارما أوفرسيز لتجارة وتوزيع الأدوية ضمان سرعة تنفيذ تلك المشروعات من خلال دعم الصيدليات والمراكز الطبية والمستشفيات والمعامل ومراكز الأشعة التى تندرج تحت المشروعات الصغيرة والمتوسطة عن طريق دراسة إمكانية توفير التمويل اللازم لشراء المستحضرات الدوائية التى تقدمها شركة فارما أوفرسيز وتقديم البنك منتجات تجزئة مصرفية متنوعة للشركة على مراحل متتالية، إضافة إلى توفير ماكينات نقاط بيع (POS) لتسهيل عمليات التحصيل الإلكترونى، وكذا تقديم حزمة متكاملة من الخدمات المصرفية غير المالية للمشروعات المؤهلة لتحقيق الاستفادة القصوى من بروتوكول التعاون.

وقال شريف رياض، رئيس مجموعة الائتمان المصرفى للشركات والقروض المشتركة بالبنك الأهلى المصرى، إن التعاون والشراكة مع مجموعة فارما أوفرسيز تمتد إلى أكثر من 10 أعوام، قدم خلالها البنك الأهلى الدعم التمويلى المستمر للمجموعة بما عزز مكانتها كإحدى أهم وأكبر الشركات التى تقوم بتجارة وتوزيع المستحضرات الدوائية فى مصر، وهو الدعم الذى يأتى فى إطار سعى البنك المستمر والمتنامى لتعزيز سبل التعاون مع عملاء الشركات الكبرى والتخطيط الدائم لابتكار حلول مالية غير تقليدية فى كافة المجالات المصرفية.

وأضاف أن إجمالى المحفظة الائتمانية للشركات الكبرى بالبنك بلغت فى يونيو 2020 نحو 542 مليار جنيه بزيادة قدرها 131 مليار جنيه عن الأرقام المحققة فى يونيو 2019 بمعدل نمو بلغ نحو 32%، بما يعكس نجاح البنك فى إدارة تمويلات الشركات الكبرى والمشروعات القومية.

من جانبه، أكد ممدوح عافية، رئيس مجموعة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلى المصرى، التوجه الاستراتيجى للبنك بالاهتمام بمشروعات الرعاية الصحية من خلال توفير مجموعة من البرامج التمويلية الميسرة والتى يتم إعدادها خصيصا لتناسب الطبيعة الخاصة لتلبية الاحتياجات التمويلية لتلك المشروعات والأنشطة المرتبطة بها وفقا لمقوماتها، حيث تتم إتاحة التمويل بإجراءات سهلة ومبسطة تتناسب مع واقعها وبما يضمن جودة الخدمة وسرعة اتخاذ القرار.

وأشار إلى أن محفظة القروض الصغيرة والمتوسطة المباشرة وغير المباشرة بالبنك بلغت نحو 77 مليار جنيه فى يونيو 2020 بزيادة قدرها 19 مليار جنيه عن العام السابق والتى تتضمن نحو 45.7 مليار جنيه تم منحها ضمن مبادرات البنك المركزى لعدد 53 ألف عميل، والتى من المخطط زيادتها إلى 100 مليار جنيه بنهاية عام 2020 مع منح الأولوية للمناطق الجغرافية الأكثر تحقيقا لتوجهات الاستدامة وفقا لخطة الدولة ورؤية مصر 2030.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    98,062

  • تعافي

    69,612

  • وفيات

    5,342





Source link