65 طنًا في العام.. حجم تجارة الذهب في مصر في أرقام

اقتصاد
أخبارك الآن3 سبتمبر 2020
65 طنًا في العام.. حجم تجارة الذهب في مصر في أرقام



04:40 م


الأربعاء 02 سبتمبر 2020


كتبت- دينا خالد:

استحوذ الذهب على انتباه الكثيرين في مصر خلال الفترة الماضية، مع موجات صعود وهبوط الأسعار المتتالية التي بدأت منذ بداية العام.

وتتأثر أسعار الذهب في مصر بالسعر العالمي، وتحدد لحظيًا مع صعود أو هبوط سعر المعدن عالميًا.

وكانت أسعار الذهب في مصر قد حققت قفزة كبيرة على مدار الأشهر التي تلت انتشار فيروس كورونا، قبل أن تعود للهبوط ولكنها ظلت عند مستويات عالية لم تشهدها من قبل، بسبب سعر المعدن العالمي.

وخلال هذا التقرير يوضح مصراوي أبرز الأرقام المتعلقة بتجارة الذهب في مصر.

يقدر حجم إنتاج المشغولات الذهبية المدموغة في مصر من قبل مصلحة الدمغة والموازين بوزارة التموين، بنحو 65 طنًا في العام، بحسب ما يقوله عبد الله منتصر، رئيس المصلحة لمصراوي.

ويضيف أن نحو 20% من حجم الذهب في مصر مستورد والباقي إنتاج محلي أي بنسبة 80%.

وأوضح منتصر، أن هناك كميات أخرى من الذهب متداولة في الأسواق لكنها غير مدغومة أو مغشوشة.

وارتفع الإقبال من قبل التجار على دمغ الذهب بنسبة 30% بعد ارتفاع أسعاره مقارنة بالفترة التي سبقت صعوده، وفقًا لمنتصر.

وانخفض الإقبال على شراء المشغولات الذهبية والمجوهرات خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 70%، مقارنة بنفس الفترة العام الماضي، بحسب بيانات المجلس العالمي للذهب.

وبلغ الطلب على المشغولات الذهبية في مصر خلال الفترة من أبريل إلى يونيو الماضيين 1.7 طن ذهب مقابل 5.5 طن خلال نفس الفترة العام الماضي.

وأرجع إيهاب واصف، عضو شعبة الذهب بالغرفة التجارية، تراجع الإقبال خلال هذه الفترة للارتفاع الكبير في أسعار الذهب، فضلا عن فرض حظر تجوال للحد من انتشار فيروس كورونا والذي دفع المحلات للإغلاق مبكرًا.

وقدمت أسعار الذهب العالمية أداءً ملحوظًا خلال النصف الأول من العام الجاري، لترتفع قيمته عالميا بنسبة 16.8% بالدولار، بحسب ما يقوله مجلس الذهب العالمي.



Source link