طلبة إماراتيون مبتعثون: 5 تحديات تعيق تقدمنا في التعليم عن بُعد

أخبارك الآن5 سبتمبر 2020
طلبة إماراتيون مبتعثون: 5 تحديات تعيق تقدمنا في التعليم عن بُعد
أكد طلاب إماراتيون مبتعثون في جامعات بأوروبا أنهم واجهوا 5 تحديات عند عودتهم للإمارات وانتقالهم المفاجئ للتعليم عن بُعد الذي فرضته تداعيات أزمة كورونا، أبرز هذه التحديات: فرق التوقيت بين الإمارات والبلدان التي تقع فيها جامعاتهم، ما سبب لهم إرهاقاً وصعوبة في تنظيم الوقت، وأيضاً تعذر إجراء تجارب علمية بمختبرات الجامعات، ما تسبب في تأخرهم ببعض المساقات الدراسية، علاوة على أن انقطاع الإنترنت يسبب ارتباك الطالب، ويؤثر في تحصيله أثناء شرح المحاضرين للدروس.

فرق التوقيت

من جانبها، قالت طالبة الدكتوراه بتخصص زراعة الكبد بالخلايا الجذعية في جامعة كنجز كوليدج- لندن شيخة المزروعي: «مع بداية أزمة كورونا اضطر الطلبة المبتعثون للعودة إلى الدولة وللدراسة عن بُعد واجهنا تحديات كثيرة مثل فرق التوقيت، وعدم تنظيم أوقات الراحة والدراسة».

وأوضحت أن طبيعة دراستها قائمة على إجراء التجارب في المختبرات والمعامل الجامعية، ما صعّب استيعاب بعض الدروس العملية وتأجيلها.

مشروع تخرج

ونوه طالب الماجستير بتخصص الأحياء الجنائية في جامعة سنترال لانكشاير بالمملكة المتحدة محمد خالد آل رحمة، بأن الانتقال للدراسة عن بُعد بسبب «كورونا» أربك الطلبة، بسبب صعوبة التأقلم مع التحول المفاجئ، لافتاً إلى أن أكبر تحدٍّ واجهه هو تحول مناقشة مشروع تخرجه من المختبرات الجنائية في الجامعة إلى القنوات الإلكترونية، ما يقلل من فرص الحصول على تقديرات عالية.

انقطاع الإنترنت

أما طالب نظم المعلومات والأمن السيبراني بجامعة هدرسفيلد في المملكة المتحدة محمد سلطان النعيمي، قال إن الانقطاع المفاجئ لمزود خدمة الإنترنت ينتج عنه تشويش وارتباك عند تلقيه المعلومة، وكذلك التعليم عن بُعد حرمهم من النقاش وسماع أسئلة زملائهم أثناء المحاضرات، مضيفاً أن الشرح عبر القنوات الرقمية غير مجدٍ في معظم الأوقات.

التفاعل والاستفادة

وأوضحت الطالبة بتخصص التنمية الدولية في جامعة كينجز كوليدج بلندن، شما صلاح العطار، أن الأسئلة الموجهة من الطلبة للمعلمين خلال التعليم عن بُعد، تستهلك من الوقت كونها غير مباشرة، إذ ترسل من الطالب للمحاضر الذي يرد عليها عبر البريد الإلكتروني، ما يحرم باقي الطلبة من التفاعل والاستفادة من نقاشات زملائهم، مضيفة أن التغير المفاجئ بنظام التعليم بسبب الجائحة والسفر إلى الإمارات، تسبب في مخاوف من عدم إتمام العام الدراسي بنجاح، وعدم احتفاظ الطالب بمستوى التفوق الذي حققه في الفصول السابقة.

شما العطار.

{n.callMethod? n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments)} ; if(!f._fbq)f._fbq=n;n.push=n;n.loaded=!0;n.version='2.0'; n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0; t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0]; s.parentNode.insertBefore(t,s)}(window,document,'script', 'https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js'); fbq('init', '476473863101467'); fbq('track', 'PageView');



Source link