أزمة بـ«الوفد» لوضع ابنة «أبو شقة» بالقائمة المرشحة لـ«النواب»

سياسة
أخبارك الآن10 سبتمبر 2020
أزمة بـ«الوفد» لوضع ابنة «أبو شقة» بالقائمة المرشحة لـ«النواب»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

22 بيان تأييد لقرارات المستشار بهاء الدين أبوشقة، رئيس حزب الوفد، أصدرها أعضاء الهيئة العليا للحزب ورؤساء اللجان بالمحافظات، دون ذكر سبب التأييد أو الداعى له.

وعلمت «المصري اليوم» أن الوفد يعانى أزمة داخلية بسبب الأسماء التي قدمها لقائمة «مستقبل وطن» للترشح لانتخابات مجلس النواب المقبل، والتي كان أبرز الأسماء بها ابنة رئيس الحزب، الدكتورة أميرة أبوشقة، وفؤاد بدراوى، سكرتير عام الحزب، وطارق سباق وعباس حزين والدكتور محمد عبده والدكتور هاني أباظة وسليمان وهدان، وكيل البرلمان الحالى، وأنور بهادر وسعد بدير وحسنى حافظ وعبدالباسط الشرقاوي.

وقال أحد أعضاء الهيئة العليا بالوفد، رفض ذكر اسمه، إن الأسماء التي وُضعت بالقائمة لم تتم مناقشتها في اجتماع للهيئة العليا، وبالتالى لم تتم الموافقة عليها من الحزب، وما حدث كان انفرادًا من المستشار «أبوشقة» باختيار الأسماء، وكان المعترض على القائمة ممن يرغب في الترشح باسم الوفد في انتخابات النواب، ولم يكن ضمن اختيارات «أبوشقة»، لافتًا، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، إلى أن القائمة التي أرسلها الوفد إلى مستقبل وطن تضم 25 اسمًا، فيما قال النائب رائف تمراز، عضو مجلس النواب عن محافظة الشرقية، الرئيس السابق للجنة الزراعة بحزب الوفد، إنه تقدم منذ أيام باستقالة رسمية إلى رئيس حزب الوفد لعدم وضوح الرؤية كاملة داخل الحزب بسبب اختيار أسماء المرشحين في الانتخابات المقبلة لمجلس النواب 2021 وحالة الجدل الشديدة التي تدور داخل الوفد.

وأضاف «تمراز» أنه سيخوض الانتخابات مستقلًا عن محافظة الشرقية، وليس له أي صفة أو علاقة بأى حزب آخر، وكل ما حدث داخل حزب الوفد اختلافات في وجهات النظر بينه وبين الحزب، ولن تتكرر، مشيرًا إلى أن استقالته جاءت اعتراضًا على بعض السياسات الخاصة بالحزب، ومنها قلة عدد المقاعد التي حصل عليها الوفد خلال انتخابات مجلس الشيوخ، قائلًا: «استقررت على أن أخوض انتخابات مجلس النواب المقبلة مستقلًا، ولن أنتمى إلى أي حزب مرة أخرى».

وأصدر المستشار «أبوشقة»، الخميس، بيانًا بالعدول عن قرار إلغاء فصل أحمد عطاالله وفاتن رضوان، وإبلاغ مباحث الإنترنت لإغلاق صفحات تنتحل اسم الوفد، مضيفًا، في بيانه، أن الحزب يواجه حملة شرسة وممنهجة ضد الاستقرار داخله في الفترة الأخيرة.

وأورد البيان العدول عن القرار السابق لرئيس الوفد بإلغاء قرار فصل فاتن رضوان، عضو الوفد السابقة بالجيزة، بما يعنى أن قرار فصلها السابق يصبح سارى المفعول لما بدر منها باقتحام مقر الحزب وما أبدته من أقوال وأفعال تداولتها وتلقفتها فورًا وبأخبار عاجلة على الفور محطات معادية لمصر، وقد صدر القرار بما يفرضه القانون على رئيس الحزب ومؤسساته بإبلاغ النيابة العامة بهذه الواقعة للتحقيق فيها وبيان أسبابها ودوافعها والهدف منها، كما تضمن البيان العدول عن القرار السابق لرئيس الوفد بإلغاء قرار فصل أحمد عطاالله، العضو السابق بالغربية، بما يعنى أن قرار فصله السابق يصبح سارى المفعول لما بدر منه بالدعوة من خلال وسائل التواصل الاجتماعى إلى التجمهر في مقر الحزب والدعوة إلى الاعتصام داخله يوم 10 سبتمبر الجارى، وهو ما يشكل دعوة إلى التجمهر المُعاقَب عليه بالمرسوم بقانون رقم 10 لسنة 1914.

وقررت السكرتارية العامة للحزب توجيه بلاغ إلى الجهة المسؤولة عن الجرائم الإلكترونية، وهى مباحث الإنترنت، لحجب الصفحات غير الرسمية التي تحمل اسم حزب الوفد دون تصريح رسمى من الحزب، حيث إن الصفحة الرئيسية المعبرة عن الوفد على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» هي صفحة المركز الإعلامى، والتى تحمل عنوان «حزب الوفد- المركز الإعلامي».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    100,403

  • تعافي

    80,689

  • وفيات

    5,577





Source link